أناناس
 

يعرف الأناناس على نطاق واسع بأنه ملك الفواكه، وأطيب الثمار في العالم. وهي شجيرة استوائية يمكن زراعتها بسهولة في الحديقة أو في الحاويات، ويصل ارتفاعها إلى حوالي المتر والنصف عند مرحلة البلوغ، مع عرض يقارب المترين، وتصل لمرحلة البلوغ في فترة من 16 إلى 30 شهراً حيث تبدأ في إنتاج الفاكهة اللذيذة.

طريقة إثمار الأناناس تعتبر من عجائب صنع الخالق عز وجل، فهي تبدأ بالإزهار وتنتج حوالي 200 زهرة، كل واحدة منها داخلها ثمرة صغيرة، ثم تبدأ هذه الثمرات في التشكل معاً لتعطي فاكهة الأناناس في شكلها النهائي البديع. وتنمو على الفاكهة نفسها نبتة أخرى من جديد، ويمكن نزعها لزراعتها منفردة، أو تركها لتعطي ثمار أخرى.

يستخدم لب وعصير الأناناس في المطابخ في جميع أنحاء العالم. ويباع في العديد من البلدان الاستوائية مقطعاً وجاهزاً كوجبة خفيفة. أو على هيئة شرائح مخلوطة مع العصير. كما تستخدم قطع الأناناس في الحلويات مثل سلطة الفواكه، وفي الكعك والبيتزا. ويستخدم كمسحوق في الزبادي والمربى والحلويات والآيس كريم. ويتم تقديم عصير الأناناس كشراب أو مكون أساسي للكوكتيلات والمشروبات المشكلة.

الأناناس مصدر ممتاز للمنغنيز (76٪ من القيمة اليومية الموصى) و فيتامين س (131٪ من القيمة الموصى بها لكل كوب).

تستخدم ثمار وجذور الأناناس موضعياً كمضادة للالتهابات وكطاردة للديدان. كما تستخدم للحث على الإجهاض القسري والطمث.