حراز
 

الحراز هي الشجرة الوحيدة فى أفريقيا التي تتساقط أوراقها فى موسم الأمطار، فيكون منظرها غريباً بين كل الأشجار التي تكون في أبهى صورها، إلا الحراز تبقى عارية تماماً من الأوراق. ويقول المثل السوداني "ما بيني وبين فلان ما بين الحراز و المطر"، حيث يرتبط الحراز فى أذهان السودانيين بتضاده مع المطر.

الحراز من الأشجار الشوكية الكبيرة التي قد يصل طولها إلى 30 متراً وعرضها إلى مترين. الجذع مغطى بلحاء بني يتشقق عند التقدم فى العمر. الأغصان الجديدة لونها رمادي لامع. الأوراق في مجموعات. والشجرة لها أشواك تنمو في أزواج قد يصل طولها إلى 2 سم. الثمار في شكل كبسولات متجمعة بداخلها 10-20 بذرة.

الغريب فى شجرة الحراز أن أزهارها تظهر فى شهري مايو ويونيو عندما تكون الشجرة عارية من الأوراق، ولذلك فهي من الأشجار المهمة جداً للنحل، فحين تختفي كل الأزهار تظهر أزهار شجرة الحراز لتوفر للنحل مصدراً نادراً للرحيق. كما أن أوراقها التي تتساقط في أوائل موسم الأمطار تتحلل بسرعة في التربة لتوفر الغذاء حين تكون النباتات الصغيرة في أمس الحاجة له.