غار
 

الغار أو الرند شجرة عطرية يشتهر استخدام أوراقها في الطبخ كتوابل وبهارات. وهي تحتوي على زيت الكالبتول العطري، إذ يشكل 1.3% من تركيبة أوراقها، وهذا الزيت المسؤول عن رائحتها العطرية يوجد أيضاُ في الكافور واليوكالبتوس.

ثمار الغار تحتوي على 30% زيوت دهنية و1% من الزيت العطري.

تزرع الغار على نطاق واسع باعتبارها شجرة زينة في المناطق ذات المناخ المتوسطي أو المحيطي، وقد عرفت لدى قدماء اليونانيين حيث كانوا يضعون طوقاً من أوراق الغار على المحارب المنتصر عند عودته إلى بلاده، واشتهر بعدها اكليل الغار الذي يستوحى منه اليوم تصميم اليوبيلات المعروفة في الشعارات والمسابقات والجوائز.

الاستخدام الرئيسي للغار هو في أوراقها التي تستخدم كتوابل في تشكيلة واسعة من الأطباق، حيث تضاف إلى الصلصات والمعكرونة، إلا أنها لا تؤكل نظراُ لأنها تصبح حادة وصلبة بعد طهيها بشكل يضر ويتلف الأعضاء الداخلية للجسم، لذلك عادة ما يتم إزالتها من الأطباق قبل التقديم، إلا إذا استخدمت بوصفها مقبلات بسيطة.

زيت الغار هو المكون الرئيسي والتركيبة المميزة للصابون الحلبي المعروف.