كاجو
 

الكاجو شجرة مثمرة موطنها الأصلي البرازيل ومنها انتشرت في جميع أنحاء العالم.

تعتبر الكاجو من الأشجار النادرة أو ربما الوحيدة التي تنمو بذورها خارج ثمارها وليس بداخلها.

تتميز الكاجو بالرائحة العطرية العبقة لأوراقها وزهورها.

بذور الشجرة هي الجزء الرئيسي المستخدم منها، حيث يحتوي جوز الكاجو على نسبة عالية من البروتين والألياف وفيتامين (ب) وعناصر غذائية عديدة أخرى، وهو من المكسرات المحببة والشائعة في العالم.

لجوز الكاجو فوائد قوية في التقليل من خطر الإصابة بسرطان القولون، نظراً لمحتواها الغني من النحاس، وهي مفيدة كذلك للرجال جنسياً وفي علاج القرحة وآلام الأمعاء.

لخصائصه الكيميائية، يعتبر جوز الكاجو مكافح فعال للبكتيريا التي تسبب تسوس الأسنان. كما أنه يحتوي على نسبة معتبرة من الزنك والحديد مما يفيد مرضى فقر الدم، وهو أيضاً من مضادات الأكسدة التي تساهم في تقوية مناعة الجسم وصحة القلب لاحتوائه على الفوسفور والمغنسيوم.

رغم سميّة ثمار (فاكهة) الكاجو الشديدة، إلا انها بعد معالجتها عبر طرق دقيقة تستخدم في تحضير المشروبات وإضافة النكهة للطعام وتحضير الحلويات.

أيضاً لا يستهلك جوز الكاجو إلا بعد مراحل مكثفة من التحميص والمعالجة في الحرارة العالية، نظراً للسميّة الشديدة للشجرة وجميع أجزائها.