مشمش
 

المشمش شجرة جميلة ورشيقة ذات أوراق جذابة وأزهار ربيعية ساحرة. في الصيف تعطي ظلاً باهراً طيلة أشهر الحر وفي الخريف تستعد الشجرة لمقدم الشتاء فتتخذ أوراقها لوناً جذاباً ملفتاً.

فاكهة المشمش هي واحدة من أقدم الفواكه المزروعة في العالم، إلى جانب ابنة عمها الكرز، حيث يعود تاريخ زراعتها إلى 300 سنة قبل الميلاد.

تحمل الشجرة ثمار المشمش اللذيذة ذات الاستخدام المتعدد، وتعطي ثمارها صيفاً وهي من الاشجار الأحادية الإثمار حيث يمكن للشجرة أن تعطي من تلقاء نفسها الثمار دون الحاجة لشجرة أخرى ملقحة وهي شجرة سريعة النمو.

موسم المشمش قصير نسبياً مقارنة مع الفاكهة الأخرى، وفي مصر يقولون «في المشمش» للدلالة على استحالة حصول أمر ما. في الشام تجود زراعة المشمش، ولعل المثل التركي القائل «الشيء الوحيد الافضل من هذا هو المشمش في دمشق» التي تعني انه «لا يوجد افضل من هذا» مثل طعم مشمش دمشق اللذيذ، مع أن تركيا وحدها تنتج 85% من اجمالي المنتوج العالمي من المشمش المجفف.

ثمار المشمش غنية بالفيتامين أ و ب1/2، وهي مفيدة للاطفال لزيادة النمو الجسدي والذهني، وللحوامل وكبار السن والمصابين بفقر الدم، فضلاً عن أنها غنية بالمعادن والعناصر الغذائية المفيدة في صحة الجسم بشكل عام والاستطباب بشكل خاص.

مع أن ثمار المشمش تستخدم طازجة وفي تحضير العصير، إلا أن غالبية استخدامها مجففة.